حول قول الشيخ عبدالعزيز الريس المتداول عن حكم فسق ولي الامر او الامير  

 الاحد 23- 11 -1439 هـ

ماجد ساوي

ماجد ساوي
majed-sawi@hotmail.com

تداول الناس مقطعا للشيخ عبدالعزيز الريس واحدث ما يشبه العاصفة في بعض مواقع الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي


يقول الشيخ عبدالعزيز الريس - بارك الله في علمه – في هذا المقطع


تخيل ان للحاكم سواء ملكا او رئيس دولة او او له نصف ساعة في التلفزيون يخرج يزني ويشرب الخمر وش موقفك وموقفنا الشرعي ,فانت اذا كنت امامه تنكر عليه ولو بصوت مرتفع ولو قدام الناس ولو امام الناس , لكن تراعي المصلحة والمفسدة , لكن اذا كنت وراءه لا تذكر اسمه ولا تحرض عليه وتقول قد اشتهر الزنا واخذ يبث بالتلفاز وغيره واتقو الله والزنا محرم , ثم تاتي باسلوب وتدعو لولي الامر وتجعل الناس تجتمع قلوبهم عليه .


انتهى كلام الشيخ


اقول ان الشيخ افترض افتراضا وهو انه لو ان ولي الامر فعل الفاحشة علنا او شرب الخمر علنا فماهو الواجب نحوه واجاب بقوله ان المنكر ينكر ان كان الرجل حاضرا وان كان غائبا فانه يعرض بالامر ولا يدعو للخروج عليه او منازعته والواجب تاليف القلوب نحوه , هذا خلاصة قول الشيخ واقول معقبا ان كلام الشيخ صحيح طبعا , فمن مذهب اهل السنة والجماعة ان الامير لا ينعزل بالفسق .

والادلة هي

عن عوف بن مالك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " خيار أئمتكم: الذين تحبونهم ويحبونكم ،ويصلون عليكم وتصلون عليهم، وشرار أئمتكم: الذين تبغضونهم ويبغضونكم، وتلعنونهم ويلعنونكم قيل: يا رسول الله أفلا ننابذهم بالسيف؟ فقال:" لا ما أقاموا فيكم الصلاة، وإذا رأيتم من ولاتكم شيئا تكرهونه فاكرهوا عمله ولا تنزعوا يدا من طاعة" رواه مسلم.


وروي في ذلك حديث بلفظ (الجهاد ماض مع البر والفاجر) أخرجه أبو داوود وأبو يعلى مرفوعا وموقوفا عن أبى هريرة وقال ابن حجر في الفتح : (لا باس برواته الا ان مكحولا لم يسمع من أبي هريرة ).


وقال الطحاوي : (والحج والجهاد ماضيان مع أولي الأمر من المسلمين برهم وفاجرهم إلى قيام الساعة ، لا يبطلهما شيء ولا ينقضهما) اهـ .


ويستفاد من الحديثين وقول الطحاوي ان الامير لا ينعزل الا بالكفرالبواح وقوله صلى الله عليه وسلم الفاجر اثباتا لامارته برغم فجوره وكما نعلم ان شرب الخمر والزنا من الفجور وليسا من الكفر البواح , فهنا امارته لا تنعزل بفعلهما ويقاتل معه مما يعني بقاء حال الامارة منه برغم فعله لهما.

فيتبين ان فرضية الشيخ - وان كانت مستبعدة الوقوع في الحياة الواقعية - اي فرضه بفعل الامير للزنا وشرب الخمر لا توجب عزله ولا الخروج عليه صحيح وانما هو اساء التعبير في كلامه بحسب رايي الشخصي وانما فهمه للنصوص فهو فهم صحيح لا ريب ولا باس به والله اعلم


ماجد ساوي
الموقع الزاوية
http://alzaweyah.org